201612 NBK

معرض المشاريع الصغيرة الرابع في بوكسهل

نظم طالبات إدارة الأعمال في كلية بوكسهل الكويت المعرض الرابع في مجال المشاريع الصغيرة تحت إشراف عضو هيئة التدريس في قسم الدراسات الإدارية د. أرزو الحراف بالتنسيق مع قسم العلاقات العامة في الكلية.  كان المعرض الذي نظم في قاعة المعارض قد شهد حضور رئيس مجلس الأمناء الدكتور عبد الرحمن خليفة الشايجي ورئيس الكلية البروفيسور علي عريفة ورؤساء الأقسام الأكاديمية وعدد من أعضاء هيئة التدريس وجمع من الطالبات .

شارك في المعرض أكثر من ثلاثون طالبة قدمن مجموعة أفكار لمشاريع صغيرة تضم عدد من الأفكار المبتكرة منها صناعة حلوى مخصصة للأشخاص المصابين بالسكر ومجموعة أخرى إبتكرن أستوديو تصوير أفكار جديدة تواكب التكنولوجيا ومنهن من إستخدمن طرق جديدة لصب الشمع في قوالب أنيقة وعطورات كريمات للبشرة وإعادة تصميم فيلات قديمة وغيرها من مشاريع برزت فيها موهبة الطالبات ليست فقط في فكرة المشروع، بل  في طريقة تقديم الأفكار بأسلوب جيد وعرضها على زوار المعرض.

وكان من الملفت أن جميع الطالبات المشاركات قد إستعن بكفائات طالبات في كلية بوكسهل الكويت في قسم التصميم الجرافيكي اللواتي صممن ونفذن المواد التسويقية لكافة المشاريع.

وقد علقت السيدة سمر حموري، مدير الشؤون الطلابية بالإنابة في الكلية ” نحن نفتخر بتخريج طالبات لا يتمتعن بكفاءات نظرية فقط وإنما بخبرات عملية تؤهلهن لمسار وظيفي متميز. ” وأضافت ” مثل هذه المشاريع تتيح للطالبة فرصة للعمل بطريقة تساعد على ترسيخ الأفكارالابداعية بطريقة أفضل،  وضمان سيدات أعمال ناجحات في المستقبل.”

IMG_20150429_120922 (2)

كما أعربت السيدة أرزو حراف عن خالص امتنانها إلى إدارة كلية بوكسهل الكويت على دعمها المتواصل لمشاريع الطالبات وأضافت أن مثل هذه المشاريع تركز على تعليم الطالبات أسس صناعة المشاريع الصغيرة ودراسة الجدوى الاقتصادية للمشاريع كما تعزز نظرة الطالبات إلى عالم الأعمال، بالإضافة إلى تشجيعهن على الإبداع وطرح أفكارهن ومبادراتهن، لتكون بداية دخولهن إلى عالم الأعمال. كما يهدف هذا المعرض لتنمية روح العمل الجماعي لدى الطالبات والمساهمة بشكل فعال للاستفادة من تجربة العمل الحر، في سبل الوصول لخلق فرص وظيفية، من خلال امتلاك مشروع خاص بهن. كما تستعرض خطة بناء المشروع الصغير وكيفية ادارته باحترافية لتسويقه وجني الأرباح منه. كما تتطرق الى أهمية استخدام التكنولوجيا الحديثة للترويج للمشروع وانجاحه علاوة على استعراض التحديات والمخاطر التي تصاحب هذه المشاريع لاسيما في بدايته والتعريف بطرق وأساليب نجاح المشاريع ووسائل نجاح وفشل المشروع.، لتحفيز الطالبات مما يدعم المسيرة التعليمية في  الكلية.

ويذكر أن كلية بوكسهل تسعى دائما لتنظيم مثل هذه النشاطات بهدف إثراء الجانب العملي لدى الطالبات من خلال الاحتكاك والتفاعل مع خبرات لها تجارب عملية ثرية. هذا وقد اشاد الدكتور علي عريفة  أن الكلية تفتخر بوجود فريق من الطالبات الموهوبات وبجهود أعضاء الهيئة التدريسية وقسم الشؤون الطلابية الذي يسعى دائما الى تنظيم مثل هذه الأنشطة التي تساعد على تطوير المهارات العملية للطالبات.